الحقيقة كما هي .. لا كما يراها الأخرون

بنك التنمية الأفريقي يعقد مائدة مستديرة لبحث احتياجات الشركات المتوسطة بقطاع الدواء المصري

0

عقد بنك التنمية الأفريقي، مائدة مستديرة لقطاع الشركات المتوسطة بقطاع صناعة الدواء في مصر، بمشاركة 21 شركة مصرية و 7 بنوك محلية،  بالتعاون مع غرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات للتعرف علي احتياجات الشركات لدعم صناعة الدواء في أفريقيا.

وقال عبد الرحمن دياو مدير بنك التنمية الأفريقي بمصر، إن البنك يمول القطاع الخاص والعام وله استراتيجية تدعم تنمية القطاع الخاص والتنافسية، مضيفا أن البنك مول ما يقارب 7.5 مليار دولار للقطاع الخاص.

وأوضحت د. غادة ابو زيد  منسق برامج البنك لتنمية صناعة الدواء في افريقيا، أن مصر تعد أكبر منتج ومستهلك للأدوية في أفريقيا، بحجم سوق يصل لنحو 56.6 مليار دولار.

وأضافت أن مصر تعد أحد اللاعبين في سلاسل الإمداد العالمي في قطاع الدواء بقيمة صادرات تبلغ 400 مليون دولار، منوهة بأن مصر تستورد حوالي 90% من المواد الخام المستخدمة في صناعة الأدوية.

وذكرت أبو زيد أن  صناعة الأدوية في مصر تعتبر سوقًا واعدة، لقد تمكنت مصر من تصدير عدد من المنتجات الصيدلانية، إلا أنها لم تطور بعد منتجات محددة ذات مزايا نسبية من خلال مجموعة كبيرة من الشركات المصنعة.

ونوهت بأن الصناعة تعمل على ترقية الإنتاج لتوسيع سوقها العالمية باستخدام تطبيق بالإضافة إلى مجموعة ديناميكية تضم 100 مليون مستهلك في مصر، يمكن للبريد السريع الوصول إلى ما يقرب من اثنين من المستهلكين حول العالم من خلال قناة السويس لأي جهة لأنها تستفيد من العديد من الاتفاقيات الحرة (داخل Alrics وأمريكا اللاتينية والاتحاد الأوروبي والشرق الأوسط، تمت دعوة مصر للمشاركة في البريكس ابتداء من يناير الماضي.

ونوه ريتشارد فاسو مدير تمويل الصناعة بالبنك ، بأن البنك يمول الشركات ذات مشروعات كبيرة نسبياً اكبر من ٣٠ مليون دولار مباشرة واقل من ذلك عن طريق التعاون مع البنوك التجارية المحلية، مشيرا إلى أن المائدة المستديرة تهدف الي التعرف علي احتياجات الشركات متوسطة الحجم في قطاع الأدوية.

 ومن جانبه قال د. يسري الشرقاوي رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، إن هذه المبادرة  تأتي في صميم اتجاه مصر لزيادة صادراتها من الدواء خاصة الى افريقيا، وتحقيقا لمبدأ  from Africa to Africa.

وأكد علي استعداد بنك التنمية الافريقي علي التعاون مع القطاع الخاص المصري في صناعه الدواء ومؤكدا ان السوق الأفريقي في احتياج الي الصناعات الدوائية وهناك فرص للمنتجات المصرية للتواجد في افريقيا.

وأضاف ان المصانع المصرية في قطاع الأدوية والمستلزمات الطبية للقطاع الخاص عليها ان تستعد للتعامل مع المجتمع الدولي في ظل توفير التمويلات والتسهيلات الائتمانية للتوسع في الخطوط الإنتاجية والدراسات والأبحاث التي تخدم صناعة الدواء لتطوير أعمالهم للدخول  للأسواق الأفريقية وتسجيل منتجاتهم.

وأشار الي أهمية تواجد القطاع الخاص المصري في السوق الأفريقي بشكل منظم لتحقيق الأمن الدوائي وتوفير إنتاج اللقاحات بالقارة بالتعاون مع الحكومات ومنظمات الأعمال والبنوك والمؤسسات متعددة الأطراف.

وقال د. جمال الليثي رئيس غرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات، إن  سوق واعد ولديها من الإمكانيات ما يؤهلها لكي تصبح مركز إقليمي لتصنيع الدواء في المنطقة، مؤكدا أن دعم الشركات المصرية سيساهم في زيادة صادرات مصر من الأدوية للدول الأفريقية.

 ومن جانبهم أكد ممثلي الشركات والبنوك، أن هذه المائدة ادت مهمتها بجدارة وهو التعرف على احتياجات هذه الشريحة من الصناعة وخططهم للتوسع داخل مصر وفي الاسواق الافريقية وكذلك نوعية وكمية التمويلات من بنك التنمية الافريقي والبنوك المحلية وكذلك فرص التعاون بينهم لدعم الصناعة. 

ظهرت المقالة بنك التنمية الأفريقي يعقد مائدة مستديرة لبحث احتياجات الشركات المتوسطة بقطاع الدواء المصري أولاً على أموال الغد.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق