الحقيقة كما هي .. لا كما يراها الأخرون

أسعار النفط تتراجع عند التسوية لكنها تسجل مكاسب أسبوعية بنحو 3%

0

تراجعت أسعار النفط عند تسوية جلسة تعاملات نهاية الأسبوع، لتغلق في المنطقة الحمراء، لكنها سجلت ارتفاعاً أسبوعياً للأسبوع الثاني على التوالي، وذلك في وقت تتصاعد فيه المخاوف بشأن هجمات البحر الأحمر.

بالإضافة إلى ذلك، كانت البيانات الاقتصادية الأميركية متباينة حيث عوضت التقارير التي تفيد بأن التضخم انخفض بشكل أسرع من المتوقع انخفاض مبيعات المنازل الجديدة للأسرة الواحدة.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت 32 سنتا، بما يعادل 0.4 %، ليتحدد سعر التسوية عند 79.07 دولارا للبرميل، في حين نزل الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 33 سنتا، أو 0.5%، ليتحدد سعر التسوية عند 73.56 دولارا.

وسجل كلا من الخامين ارتفاعاً للأسبوع الثاني على التوالي، وذلك بعد الارتفاع الذي حققاه الأسبوع الماضي بنسبة 1% تقريباً كأول مكاسب أسبوعية في شهرين حينها.

وحققت العقود الآجلة لخام برنت مكاسب أسبوعية هذا الأسبوع بنسبة 3.3% تقريباً، كذلك حققت العقود الآجلة للخام الأمريكي مكاسب أسبوعية بنحو 3%.

ويشار إلى أنه في نهاية تعاملات الأسبوع المنتهي في 15 ديسمبر سجلت العقود الآجلة للخام الأميركي مستوى 71.43 دولار للبرميل. كما سجلت العقود الآجلة لخام برنتمستوى 76.55 دولار للبرميل عند التسوية.

ووفقاً للبيانات الصادرة اليوم الجمعة الثاني والعشرين من ديسمبر كانون الأول عن مكتب التحليل الاقتصادي، ارتفع مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي وهو المؤشر المفضل لقياس التضخم بالنسبة للفدرالي بنحو 3.2% على أساس سنوي وتعد تلك المستويات أقل من المسجلة في أكتوبر عند 3.4%.

أما على أساس شهري، سجل المؤشر 0.1% وهي نفس المستويات المسجلة في أكتوبر.

أما المؤشر الذي يأخذ في الاعتبار جميع البنود، فتباطأ أيضاً إلى 2.6% في نوفمبر، بعدما سجل 2.9% في أكتوبر، بينما تراجع 0.1% على أساس شهري. وفي سياق متصل، تسارع نمو الدخل الشخصي 0.4% خلال الفترة ذاتها، مقارنة بـ0.3% في أكتوبر.

وقبل يومين، قال وزير النفط الأنغولي ديامانتينو أزيفيدو، إن بلاده ستنسحب من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لأن العضوية لا تخدم مصالحها.

وتنتج أنغولا، التي انضمت إلى أوبك عام 2007، نحو 1.1 مليون برميل من النفط يوميا، مقارنة بـ 28 مليون برميل يومياً للمجموعة بأكملها.

وتسهم التوترات في البحر الأحمر في ارتفاع حدة المخاوف حول سلاسل التوريد، وبما يعزز بدوره من ارتفاع أسعار النفط، وذلك على وقع الهجمات التي تتعرض إليها السفن من جانب الحوثيين، ومع إعلان عدد من شركات الشحن عن التوقف عن المرور، وإقرار شركات تكاليف إضافية، من بينها Maersk الدنماركية وCMA CGM الفرنسية.

ظهرت المقالة أسعار النفط تتراجع عند التسوية لكنها تسجل مكاسب أسبوعية بنحو 3% أولاً على أموال الغد.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق