الحقيقة كما هي .. لا كما يراها الأخرون

بنك مصر يتبرع بـ 100 مليون جنيه لدعم مستشفى القصر العيني التعليمي الجديد 

0

قام بنك مصر بتوقيع بروتوكول تعاون مع مستشفى القصر العيني التعليمي الجديد “الفرنساوي”، وذلك للتبرع بمبلغ 100 مليون جنيه لتمويل المرحلة الأولى الطارئة العاجلة من خطة التطوير الشامل للمستشفى.

و قام بتوقيع البروتوكول محمد الاتربي رئيس مجلس إدارة بنك مصر، والدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهر، بحضور الدكتور حسام صلاح عميد كلية طب القاهرة والدكتور إيهاب الشيحي- مدير مستشفي القصر العيني الجديد الفرنساوي والدكتورة فاطمة الجولي رئيس قطاع اتصالات المؤسسة بالبنك، إضافة إلى لفيف من قيادات البنك والجامعة.

ويأتي هذا التوقيع في إطار حرص البنك علي رفع مستوى الخدمة الطبية والعلاجية المقدمة من هذا الصرح الطبي الكبير لجموع المترددين عليها، وذلك من خلال المساهمة في مشروع التطوير الشامل لمستشفى الفرنساوي؛ والذي يستهدف مواكبة الاشتراطات والمعايير والأكواد العالمية والمحلية الحديثة للمستشفيات، والتوافق مع نظام التأمين الصحي الشامل في اطار المشاركة في المبادرات الرئاسية.

ويستهدف البروتوكول مساهمة بنك مصر في تمويل المرحلة العاجلة من خطة التطوير الشامل للمستشفي والتي تشتمل علي 4 مراحل عاجلة، وقصيرة الأجل، وطويلة الأجل، ونهائية وذلك لمدة 3 سنوات، وتتضمن المرحلة الأولى عدة عناصر أهمها؛ تطوير غرف العمليات والرعايات، والطوارئ وذلك بما لا يخل بمتطلبات مكافحة العدوى، علاوة على خطة تطوير نظم الإدارة والحوكمة.

وقام الدكتور محمد الخشت ، وذلك على هامش توقيع البروتوكول، بتقديم درع جامعة القاهرة تكريما لمحمد الاتربي – رئيس مجلس ادارة بنك مصر على دوره الرائد في دعم القطاع الصحي في مصر.

وتأتي المساهمة في هذا المشروع؛ انطلاقاً من دور بنك مصر الرائد في مجال المسئولية المجتمعية باعتبارها أحد محاور تحقيق التنمية المستدامة، من خلال المساهمة في التنمية الشاملة لمختلف قطاعات المجتمع وكل ما يختص بتنمية الإنسان وعلى رأسها الصحة والتعليم والتمكين الاقتصادي والبيئة، ومساندة القرى الأكثر احتياجاً ومشروعات المرأة المعيلة ، وجديرا بالذكر ان حجم تبرعات البنك في آخر خمس سنوات وصل لنحو 6 مليار جنيه، وقد شكلت منظومة الصحة جزء هام وجوهري من حجم تلك التبرعات؛ نظرا لما يمثله هذا القطاع من أهمية حيوية باعتباره من أكثر القطاعات الاستراتيجية المؤثرة في حياة الافراد،  ودعما لجهود الدولة المبذولة في قطاع الصحة باعتباره من المحاور الأساسية الموجودة على أجندة مصر 2030،  وأحد أهم الأهداف التنموية التي تسعي الدولة لدعمها بشكل مستمر

ومن الجدير بالذكر أن مستشفى القصر العيني التعليمي الجديد “الفرنساوي” تم افتتاحها عام 1995 وتعد من أكبر المستشفيات التي تخدم نحو 50 الف مريض سنويًا في مختلف التخصصات الطبية في مصر والشرق الأوسط، وتضم أفضل الكفاءات من الأطباء والتمريض والإداريين، وتقوم بدعم خطط الدولة في توفير أفضل رعاية صحية للمواطن المصري بالإضافة الى تهيئة أفضل المعايير الصحية والتعليمية والبحثية لهيئة التدريس والطلبة.

هذا وقد جاءت خطة التطوير الشامل نظرا لتهالك البنية التحتية وتعدي العمر الافتراضي لمرافق المستشفى والتي أصبحت لا تكفى أعمال الصيانة المعتادة لرفع كفاءتها، بالإضافة إلى افتقار المستشفى للعديد من الأمور، وتهالك وتقادم بعض الجوانب بفعل مرور الزمن، هذا بالإضافة الي تخصيصه للعزل عامين كاملين والذي أدى فيها دورا كبيرا ومتميزا في جائحة كورونا .

ويعد بنك مصر من أكبر البنوك التي لها باع في مجال المسئولية المجتمعية، ونتيجة لجهود البنك المتميزة في مجال المسؤولية المجتمعية، فقد حاز البنك مؤخراً عن عام 2023 على عدة جوائز عالمية في هذا المجال ومنها؛ جائزة أفضل بنك في مجال المسئولية المجتمعية-مصر من مجلة ذا يوروبيان البريطانية، وجائزة أفضل بنك في مجال المسئولية المجتمعية -مصر من مجلة وورلد ايكونوميك، وجائزة أفضل بنك في مجال المسئولية المجتمعية للتنمية المستدامة -مصر من مجلة ذا جلوبال ايكونوميكس، وجائزة أفضل بنك في مجال المسئولية المجتمعية من مجلة انترناشيونال فاينانس وجائزة أفضل بنك في مجال المسئولية المجتمعية -مصر من مجلة كوزموبوليتان ذا ديلى.

ويعمل بنك مصر جاهداً علي تقديم نموذج إيجابي يحتذي به في المسئولية المجتمعية لكافة المؤسسات بما ينعكس علي التنمية المستدامة للمجتمع ككل.

ظهرت المقالة بنك مصر يتبرع بـ 100 مليون جنيه لدعم مستشفى القصر العيني التعليمي الجديد  أولاً على أموال الغد.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق