الحقيقة كما هي .. لا كما يراها الأخرون

الاحتلال يواصل جرائم الحرب ضد القطاع الطبي بغزة

0

استمرارا لمسلسل التعدي على المؤسسات الصحية والمشافي وتأكيدا على جرائم الحرب السابقة، أغلق جيش الاحتلال المستشفى المعمداني بغزة واحتجز موظفيه واعتقل آخرين، ودمّر المدخل الرئيسي للمستشفى.

وكانت مدفعية الاحتلال قد ضربت أمس مستشفى الولادة بمجمع ناصر الطبي، ما أدى لاستشهاد الطفلة “دنيا أبو محسن”، التي قالت عنها وزارة الصحة بغزة: إنه كان من المفترض أن تسافر الطفلة الشهيدة “دنيا أبو محسن” غدا ضمن الجرحى الذين سيتلقون العلاج في الخارج، لكي تحقق حلمها، لكنها ارتقت جراء قصف الاحتلال لمجمع ناصر الطبي”.

ومن قبل حاصرت قوات الاحتلال مستشفيي كمال عدوان والعودة، ودفنت الجرحى أحياء في كمال عدوان ودهست جثامينهم بالجرافات، كما اعتقلت كوادرهما الطبية، حيث كانت جمعية العودة الصحية والمجتمعية قد أعلنت اعتقال الاحتلال مدير مستشفى العودة في شمال غزة الدكتور “أحمد مهنا”. وعلق الدكتور “منير البرش”- مدير عام وزارة الصحة- أنذاك على الحدث فقال: جيش الاحتلال يجبر كوادر مستشفى العودة والمرضى والمرافقين على النزول لساحة المستشفى ولدينا تخوف من عمل مجزرة  على غرار ما حصل في مستشفى كمال عدوان .

وقد أعلنت وزارة الصحة في غزة- في وقت سابق: أن الاحتلال اعتقل ٣٨ من الكوادر الطبية حتى اليوم بينهم مدير مجمع الشفاء الدكتور “محمد أبو سلمية” في ظروف قاسية من التحقيق والتعذيب والتجويع. فيما أعلن المكتب الإعلامي الحكومي في غزة ارتفاع عدد الشهداء من الطواقم الطبية إلى ٣٠٠ شهيد، قضوا بنيران الاحتلال منذ بدء العدوان.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق