الحقيقة كما هي .. لا كما يراها الأخرون

وزير الصحة تفقد سير العمل بالمعهد القومي للجهاز الحركي العصبي بإمبابة

0
تفقد الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، اليوم الأحد، المعهد القومي للجهاز الحركي العصبي (معهد شلل الأطفال سابقا)، لمتابعة سير العمل داخل المعهد، والوقوف على معدلات إنجاز مشروعات التطوير الجارية.
كماتفقد مصنع إنتاج الأطراف الصناعية،لمتابعة سير العمل والوقوف على الاحتياجات اللازمة، بما يخدم توفير الأطراف الصناعية لمرضى التأمين الصحي، والعلاج على نفقة الدولة
أوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الوزير بدأ جولته بتفقد أقسام المعهد، للوقوف على الخدمات الطبية المقدمة للأطفال والكبار داخل المعهد، في 11 تخصصا طبيا، تشمل (جراحة العظام، والمخ والأعصاب، الروماتيزم والروماتيد، طب الأطفال، الأشعة التشخيصية والتداخلية، التخدير والرعاية المركزة الجراحية، الأمراض العصبية والطب النفسي، العلاج الطبيعي، الصيدلة الإكلينيكية، طب الأسنان، التحاليل الطبية).
تابع أن الوزير تفقد معمل «تحليل الحركة» والمزود بأحدث كاميرات وأنظمة تحليل الحركة، حيث اطلع الوزير على آليات العمل بالمعمل، مشيرًا إلى أن الوزير استمع من القائمين على المعمل لاحتياجاتهم، لتزويد المعهد بآخر إصدارات الأنظمة الإلكترونية، للعمل على تنفيذها بما يضمن تقديم خدمات مميزة للمرضى وفقًا لأحدث النظم.
قال الدكتور محمد مصطفى رئيس هيئة المستشفيات والمعاهد التعليمية، إن الوزير وجه بتطوير مبنى العيادات الخارجية من دهانات وتحسين أنظمة الإضاءة، وكذلك تجديد الفرش غير الطبي، فضلاً عن دراسة وضع قائمة بكافة احتياجات العيادات من أجهزة طبية للعمل على توفيرها.
لفت إلى أن الوزير حرص على التحدث مع أهالي الأطفال المرضى، للوقوف على آرائهم في الخدمات الطبية المقدمة لهم، ومدى تطور حالتهم الصحية بناءً على تلك الخدمات، كما حرص الوزير على متابعة الأطفال في جلسات العلاج الطبيعي، للتأكد من جودة الخدمة المقدمة لهم، مؤكدًا أن المعهد يعد وجهة مميزة للأطفال ومرضى الجهاز الحركي العصبي بكافة محافظات الجمهورية.
أضافت الدكتورة رشا عاطف مدير المعهد، أن الوزير تفقد مشروع التوسعات في المبنى المجاور للمبنى الرئيسي، والمقام على مساحة 4500 متر مربع، والذي سيضم 204 أسرة، و73 عيادة خارجية، و4 غرف عمليات كبرى، و4 غرف عمليات صغرى، و3 أقسام رعايات مركزة، وغرفة إفاقة، و2 غرفة عزل، و2 غرفة موجات صوتية، وغرفة رنين مغناطيسي، وغرفة أشعة مقطعية، وغرفة أشعة سينية، و6 معامل، و10 غرف كشف، فضلاً عن غرف التمارين الرياضية، وسكن الأطباء.
قال الدكتور حسام عبدالغفار أن الوزير تفقد مصنع إنتاج الأطراف الصناعية بالمعهد
الذى  يضم 6 وحدات إنتاج تشمل إنتاج أطراف صناعية «علوية وسفلية» وأجهزة بلاستيكية (جبائر، أحزمة طبية، أجهزة أطراف سفلية)، وأجهزة تعويضية معدنية، فضلاً عن قسم مساعدات الحركات والذي ينتج (مشايات، عكاكيز، استندات) فضلاً عن قسم الأحذية الطبية، قسم النيكل كروم.
تابع أن الوزير اطلع على آليات عمل ماكينات المصنع، والذي يعمل بطاقة 40 ماكينة، وينتج 200 جهاز تعويضي شهريًا، كما تفقد الوزير وحدة العيادات داخل المصنع والتي تضم (عيادة الطب الطبيعي، وعيادة المصنع، عيادة أخذ المقاسات، غرفة الكشف على المرضى ما قبل وما بعد استلام الطرف أو الجهاز وتدريبه على الاستخدام)، كما تفقد الوزير قسم العلاج الطبيعي وعيادات التخصصات المكملة للخدمة.
لفت  إن الوزير اطلع على نظم تحديد مقاسات الأطراف الصناعية والأجهزة التعويضية، مشيرًا إلى أن هناك نظم مستحدثة في هذا الشأن والتي تسهل عملية أخذ المقاسات بدلاً من الطرق التقليدية، موجهًا في هذا الشأن بدراسة احتياجات المصنع من تلك الأجهزة للعمل على توفيرها.
أشار إلى أن الوزير وجه بدراسة عمل توأمة بين مصنع إنتاج الأطراف الصناعية، ونظيره بدولة تركيا، لتبادل الخبرات والاستفادة من خبرات الجانب التركي المميزة في هذا المجال.موضحا  أن الوزير تفقد الخدمات التدريبية المقدمة للفنيين بالمعهد، لتدريب طلاب المدارس الصناعية، وطلاب المعهد الفني الصحي، شعبة أجهزة تعويضية، حيث إن المعهد معتمد كجهة إشراف إداري على تدريب تخصص الأجهزة التعويضية والأطراف الصناعية.
رافق الوزير خلال زيارته، الدكتور محمد مصطفى عبدالغفار رئيس الهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية، والدكتورة رشا عاطف مدير المعهد القومي للجهاز العصبي الحركي، والدكتور أشرف الأتربي مدير مصنع إنتاج الأطراف الصناعية بإمبابة.

ظهرت المقالة وزير الصحة تفقد سير العمل بالمعهد القومي للجهاز الحركي العصبي بإمبابة أولاً على جريدة المساء.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق