الحقيقة كما هي .. لا كما يراها الأخرون

رئيس جامعة سوهاج ومساعد وزير التضامن يشهدان مقابلات المتقدمين للوظائف الإدارية بمركز الادمان

2

استقبل الدكتور حسان النعماني رئيس جامعة سوهاج، الدكتور عمرو عثمان مساعد وزير التضامن الاجتماعي ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، بقاعة كبار الزوار بمركز المؤتمرات الدولي بالمقر الجديد للجامعة، لإجراء المقابلات الشخصية للمتقدمين للوظائف الإدارية بمركز العزيمة لعلاج الإدمان، وذلك بحضور الدكتور عبدالناصر يس نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور خالد عمران نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور مجدي القاضي عميد كلية الطب البشري، والدكتور حازم الحويج المدير التنفيذي للمركز، وحسن حرك المستشار القانوني لصندوق علاج الإدمان بالوزارة، والدكتور أحمد الكتاني مدير عام البرامج العلاجية، وذلك لتفقد مركز “العزيمة” لعلاج الإدمان بمدينة سوهاج الجديدة.

وأشاد الدكتور حسان النعماني، بالتعاون المثمر مع وزارة التضامن الاجتماعي برئاسة الدكتورة نيفين القباج، من خلال عقد بروتوكول تعاون مع الوزارة ممثلة فى صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، لتنفيذ خطط القيادة السياسية نحو مكافحة وعلاج الإدمان وحماية الشباب من مخاطر المواد المخدرة، حيث أنشأت الوزارة مركز “عزيمة” لعلاج مرضي الإدمان بمدينة سوهاج الجديدة تحت إشراف فني كامل من إدراة الجامعة، مضيفاً أن المركز يقدم خدماته العلاجية لمرضى الإدمان بالمجان وبسرية تامة وفقاً للمعايير الدولية، إلى جانب تقديم الدعم والرعاية بعد التعافي، وتوفير التدريب للمتعافين على حرف يتطلبها سوق العمل، وذلك فى إطار الدمج المجتمعي والتمكين الإقتصادي للمتعافين كأفراد نافعين فى المجتمع.

وأضاف النعماني انه تم إجراء جولة تفقدية موسعة بمركز العزيمة تضمنت تفقد المبني بالكامل، للوقوف على الإمكانات المادية والبشرية المتوافرة بالمركز، تمهيداََ لادراجه ضمن الافتتاحات الرئاسية، مضيفاً أن المركز تم إنشاؤه على مساحة ١١١٢ متر مربع بسعة ٨٠ سرير، بتكلفة تبلغ ٥٦ مليون جنيه.

ويضم مبني إداري يتكون من دور أرضي و٣ أدوار متكررة، إلى جانب عدد من العيادات صيدلية، مسرح، قاعة كبار زوار، ومكاتب إدارية، ومبيت ومكاتب للإداريين، بالإضافة إلى مبني تأهيلي يشمل ملعب كرة قدم، قاعات رياضية وترفيهية، وغرف لورش العمل، ومطعم وكافيتريا.

ووجه الدكتور عمرو عثمان، الشكر للدكتور حسان النعماني، على مجهوداته الحثيثة فى هذا الملف، ودور الجامعة البارز ومشاركتها فى تنفيذ الخطة القومية لمكافحة تعاطي المخدرات، عن طريق الحملات التوعوية والبرامج التثقيفية التى تهدف إلى نشر ثقافة الوعى والمعرفة لدى الشباب الجامعي بأضرار الإدمان وتأثيره الخطير على الفرد والمجتمع، موضحاً أن وزارة التضامن الاجتماعي أنشأت ٢٨ مركز علاجي تحت اسم “العزيمة” بجميع المحافظات، والتى لا يقتصر خدماته على التعافي فقط، بل تأهيل اجتماعي ودعم نفسي وتمكين اقتصادي لإعادة دمج المتعافي فى المجتمع.

وأشار الدكتور حازم الحويج، إلى أن الدكتور حسان النعماني والدكتور عمرو عثمان قد شاهدا إجراء المقابلات الشخصية للمتقدمين للالتحاق بالوظائف الإدارية المطلوبة بالمركز، حبي تم إجراء الاختبارت الشخصية لعدد ٩٠ متقدم قد تم تصفيتهم من أصل ٣٥٠٠ شخص، لاختيار الأفضل الأنسب لشغل الوظائف.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق